الرئيسية / البيئة / التوعية والتثقيف البيئي

التوعية والتثقيف البيئي


إدخال التربية البيئية في المدارس وتثقيف الأجيال الجديدة في مجال حماية البيئة


أثناء إنشاء وزارة التخطيط العمراني والبيئة في عام 2000، أطلقت جدلا كبيرا على الصعيد الوطني بهدف تثقيف وإعلام الجمهور حول خطورة الوضع الجزائر البيئية.
وقد تم وضع خطة عمل وطنية للبيئة ومستدامة للتنمية. ومن بين المواضيع التي كتبها هذه الخطة الطموحة، والتعليم البيئي معالجتها.


1- إدخال التربية البيئية للتنمية المستدامة في المدارس.


هذا وتتابع توصيات المؤتمرات الدولية التي نظمتها اليونسكو بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة بشأن التعليم للبيئة، لا سيما أن من تبليسي في عام 1977، في ريو دي جانيرو في عام 1992 تم التوقيع على توصيات اللجنة الوطنية لإصلاح النظام التعليمي الجزائري، مذكرة تفاهم بين وزارة التخطيط العمراني والبيئة ووزارة التربية والتعليم، في أبريل 2002

تتضمن هذه المذكرة على تطوير وتنفيذ برنامج تعزيز التعليم البيئي في المناهج المدرسية وخلق الأنشطة التكميلية من خلال النوادي الخضراء في المدارس.
وعلى المستوى المؤسسي، لجنة وزارية – تم إنشاء (التعليم التخطيط
والبيئة) لضمان تنسيق البعثات وتنفيذها ورصدها لهذا البرنامج.
وقد أنشئت لجان تعليمية مشتركة لتصميم الوسائل التعليمية التي هي المواد التعليمية في مجال التعليم البيئي.


2- الأدوات التعليمية التربية البيئية

تتكون هذه الأدوات التعليمية:

  • دليل المعلم
  • حقيبة النادي الأخضر
  • كتاب تمارين التلميذ

2-1 دليل المعلم

مجموعة من الأدلة للمستويات (03) مدرسة الثلاث (الابتدائية والمتوسطة والثانوية)، ويأتي في شكل المصنف مع مقطع لكل مستوى الصف، ويتضمن أربعة عناصر هي:

  • جزء تمهيدي – تعريف المفاهيم والقضايا
  • جزء وصفي – الحالة الراهنة
  • جزء المنهجي – (السبل للمضي قدما).
  • جزء موحية أن يقترح البيانات التقنية المواضيعية (مثال النفايات، والحرائق والزلازل وغيرها …).

2-2 حقيبة النادي الأخضر

تتضمن مدرسة النادي الأخضر طلاب مدرسة حول المعلم والميسر.
انها تسمح للطلاب والميسرين وثلاثة مستويات (الابتدائية والمتوسطة والثانوية) لبناء المشاريع والأنشطة المكملة لبرنامج تعليمي لمعالجة القضايا البيئية والنظر في حلول ملموسة.

حقيبة النادي الأخضر هي أداة تعليمية لهذه الأنشطة.
وهي تشمل:

  • دليل الميسر

الدليل المنهجي بمثابة دليل للمستويات (03) مدرسة الثلاث (الابتدائية والمتوسطة، الثانوية)
تعليم الملاحظات لإعداد الأنشطة (مشاريع التقييم، وإعداد الانتاج الخ …

  • كتيب المشارك للنادي الأخضر

كتيب الإنضمام للنادي الأخضر ولكن أيضا الالتزام بالحفاظ على البيئة لحمايتها. وهناك أيضا قانون البيئة على التصرف.


  • ميثاق البيئة المدرسية

أداة تعليمية المدرسة التي تساهم في تنفيذ الأنشطة البيئية في المدارس.
ويهدف إلى الجمع بين جهود جميع الجهات المعنية: الطلاب والمعلمين ومديري الخ …
هذه الجهات مع العمل الرسمي (التوقيع على الميثاق) تتعهد بالعمل من أجل حماية البيئة.

2.3 كتاب النشاط الطلابي

كتاب النشاط الطلابي وتشمل مجموعة من التمارين ذات الصلة بالموضوعات المقترحة في دليل المعلم هي: المياه والنفايات والحرائق والزلازل وغيرها …
تم استبدال هذا الكتاب خلال عام 2007 من قبل المصنف أدناه

2.4 كتاب تمارين الطالب

هذا الكتاب هو تكملة لأفضل مناسبة المعرفة المكتسبة في الفصول الدراسية، ومن خلال التدريبات تركز على قضايا البيئة (التدريبات، والنفايات النار … الخ) ومن خلال منهجية تسيطر عليها بشكل جيد.


3- خطوات التنفيذ في المدارس

3-1 2002-2005 المرحلة التجريبية

أدوات تعليمية تجريبية في مدارس 23 ولاية في البلد إما:

  • مدرسة ابتدائية
  • مدرسة متوسطة
  • مدرسة ثانوية

3-2 مرحلة تمديد 2005-2006

توفير الوسائل التعليمية 912 مدرسة في جميع أنحاء 48 ولاية في البلد.
معدات النوادي الخضراء المدرسية (وثائق، أدوات البرمجيات، والحدائق العامة وغيرها …).

3-3 مرحلة التعميم

تعميم التربية البيئية لجميع المدارس بحلول عام 2007-2008.
تزويد بالموظفين جميع المدارس مع الأدوات والمعدات التعليمية للأندية الخضراء.

3-4 تدريب المدربين

التدريب يشمل المعلمين وثلاثة مفتشين مدرسة المحامل (الابتدائية، الإعدادية، الثانوية) ويهدف إلى اكتساب هؤلاء المعلمين وطرق التدريس الجديدة والتي ينادي بها وزارة التربية والتعليم هي:

  • تدريس المشروع،
  • النظامية،
  • حل المشاكل

ولهذه الغاية، عقدت الندوات وورش العمل التدريبية في جميع أنحاء البلاد بما في ذلك:
أربع مدارس الصيف في ولاية عنابة 2002-2003، 2003-2004 مستغانم، جيجل 2004-2005، 2005-2006 الجزائر
وعلاوة على ذلك، أطلقت إجراءين إعادة التدوير في 2003-2004،

  • الجزائر، أبريل 2003 تحت عنوان “الأساليب التربوية في التعليم البيئي” بمشاركة 200 معلم.
  • بشار نوفمبر 2004 “مكافحة التصحر” موضوع بمشاركة 100 معلم.


في عملية إدخال التربية البيئية في المدارس، فإن عام 2007-2008 أن يكون هذا التعميم، من خلال تدريب المدربين وتوفير الأدوات التعليمية لجميع المؤسسات التعليمية في البلاد.
وتهدف هذه التدابير إلى تعزيز مهارات التدريس من أفراد وتزويد المعلمين والمتعلمين مع الأدوات التعليمية اللازمة لمعالجة بالكامل تعقيد القضايا البيئية والنظر في حلول ملموسة.
تعليم الأجيال الشابة في الفصول الدراسية، في النوادي الخضراء ومن خلال الأحداث اللاصفية، من الأمور الأساسية لحفظ الآمن والمستدام للبيئة.
وهو جزء من الحاضر والمستقبل، وهذا هو المستقبل البيئي للجزائر.