الساحل



I-مشاريع لحماية وتعزيز الساحل (برنامج النمو و الانتعاش الاقتصادي)

1. المناطق البحرية

لحماية وإدارة المناطق الطبيعية، أطلقت وزارة التخطيط العمراني والبيئة مشاريع في ثلاثة مجالات ذات طابع بيئي والمناظر الطبيعية المتميزة التي تشكل البنية التحتية الطبيعية ذات أهمية كبيرة.
لضمان الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية ومجموعة من اكتشاف للجمهور وتكون مثالا للساحل الجزائري بأكمله كانت هذه المواقع الثلاثة موضوع مشاريع التنمية، والتي تتكون من:

– تحقيق دراسة تطوير المنطقة الطبيعية من جزر حبيباس (ولاية وهران)، ودراسة الاعتراف الجيوتقنية، الطوبوغرافية، قياس الأعماق ووضع دراسة تفصيلية لإعادة بناء رصيف الجزيرة الرئيسية في جزر الأرخبيلحبيباس، ودراسة المناظر الطبيعية، وإعادة تأهيل وتجهيز المواقع الطبيعية يعالج كوالي (مقابض 1 و 2 و 3)، ترجيح كفة الفرن (ولاية تيبازة) ودراسة تطوير المنطقة الطبيعية للجزيرة راشڤون (عين تموشنت مقاطعة).
وقدمت أعمال التطوير على مقابض كوالي الموقع

معرض الصور

2. بناء ثلاث متاحف بحرية




في إطار الحفاظ و تعزيز المناطق الطبيعية من خلال الساحل بما في ذلك الوعي وبرنامج التعليم للبيئة البحرية، أطلقت وزارة البيئة دراسة وتنفيذ و ثلاثة متاحف البحرية.

وتشمل المشروعات الثلاثة إعادة تأهيل وتحسين المحافظة السابقة وهران في المتحف البحري، والمتحف البحري دراسة بناء في ولاية تيبازة، وبناء دراسة متحف للالبحرية عنابة.

3. برامج إدارة المناطق الساحلية

أطلقت وزارة التخطيط العمراني والبيئة مشاريع للمناقصة ضمن برنامج الإدارة الساحلية ثلاثة من وهران، العاصمة وعنابة وتشمل:

– دراسة حماية وإدارة المناطق الطبيعية.
– دراسة حماية وتعزيز المدن الساحلية.
– دراسة حماية وترميم وترتيب الحدود مع الكثبان الرملية والحانات.
– دراسة تنمية حدائق الساحلية.
– دراسة التلوث الساحلي بوسماعيل، ولاية تيبازة

مشاريع أخرى: الدراسات التنظيمية

وكجزء من تنفيذ وتطبيق المراسيم قانون الساحلية، وأطلقت الدراسات أو التي شنت: هذا هو لتنظيم استخدام واحتلال الشريط الساحلي و 300 متر مستوى التلال الرملية والأماكن القريبة من الشاطئ، لتصنيف المناطق المتآكلة، وتحديد المناطق الحساسة لتنفيذ مجالس التنسيق الساحلية لمراقبة السواحل من خلال إنشاء نظام المعلومات الجغرافية، ورصد حالة من الساحل.

وتتلخص المشاريع على النحو التالي:

1-دراسة تطوير خطة التنمية الساحلية لل14 ولايات (14 مشروعا)
2-دراسة تحديد وترسيم الحدود وتصنيف أجزاء من السواحل الهشة وهدد تآكل في المناطق الحرجة لل14 ولايات (14 مشروعا)
3-دراسة التنمية الساحلية في 14 ولايات (14 مشروعا)
4-دراسة ترسيم المناطق الساحلية أو الساحلية عرضة أو تتعرض لمخاطر معينة البيئية من 14 ولايات (14 مشروعا)


II- مشاريع التعاون لحماية السواحل


الاستراتيجية الوطنية للإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية وخطة الساحلية رغاية


وتستند هذه الخطة الطابع ذات أهمية كبيرة في سياق سياسة وطنية لحفظ وتنمية المناطق الساحلية والساحل. ويتم تنفيذه في إطار تشاركي التي تدعم على مشاورات واسعة تشمل مختلف أصحاب المصلحة في مختلف مستويات المسؤولية.

إطار هذا النهج، وبعد النظر في الاستراتيجية الوطنية لإدارة الساحلية، من قبل عدد من أعضاء لجنة المتابعة الوطنية التي تمثلها مختلف القطاعات، وسيتم تنظيم حلقات عمل إقليمية لمناقشة مضمون هذا المشروع.

– وحضر ورشة العمل الأولى ولايات المنطقة الشرقية: عنابة، الطارف، سكيكدة، جيجل وبجاية، وقعت في 27 مارس في عنابة.
– وحضر ورشة العمل الثانية من ولايات المنطقة المركز: الجزائر، تيبازة، الشلف وبومرداس وتيزي وزو، عقد يوم 28 مارس في تيبازة.
– وحضر ورشة العمل الثالثة في ولايات المنطقة الغربية: وهران، تلمسان، عين تموشنت ومستغانم، وقعت يوم 2 أبريل في وهران.

أيضا، ثلاث ورش عمل التشاور لتوحيد الجهات الفاعلة المحلية مباشرة من أراضي رغاية لاختبار الظروف لاستدامة هذا المجال والنظر في المفاصل المؤسسية لهذه المتانة، عقدت الصيد مركز رغاية 29 أبريل 19 يونيو و 15 سبتمبر عام 2013.


III- حماية وتثمين الأراضي الرطبة

وفيما يتعلق بحماية وتعزيز الأراضي الرطبة، وبعد تطوير دراسة بعنوان “خرائط للأراضي الرطبة”، والتي حددت 1700 الأراضي الرطبة على مستوى 526 رسم الخرائط الوطنية والمحلية والأراضي الرطبة بعد التشاور مع أعضاء اللجنة المشتركة بين القطاعات مراقبة الدراسة، وقد تم تحديد 10 الأراضي الرطبة ذات أولوية: بحيرة تونغا (الطارف ولاية) واد مازافران ومصبه (ولايات الجزائر العاصمة والبليدة وتيبازة) شط زحرزشرڤي (ولاية الجلفة)، واحة وتامنطيت أولاد أحمد تيمي (أدرار)، بحيرة شركة المنيعة (ولاية غرداية)، السد بوقرة (ولاية تيسمسيلت)، شط ايل الهدنة (ولايات من ولاية المسيلة وباتنة)، شط تيمرڤانين (ولاية أم البواقي) وڤلتات أفلال (ولاية تمنراست).