الرئيسية / البيئة / التغيرات المناخية

التغيرات المناخية

موقف الجزائر و مجهوداتها فيما يتعلق بمكافحة التغيرات المناخية:

لقد نصبت وزارة البيئة و الطاقات المتجددة اللجنة الوطنية المكلفة بمتابعة استراتيجيات مكافحة التغيرات المناخية و تأثيراتها على التنمية بالجزائر، يترأسها وزير الموارد المائية و البيئة و تتكون من ممثلين عن وزارة الشؤون الخارجية و وزارة الداخلية و الجماعات المحلية و وزارة الطاقة ووزارة الصناعة و المناجم ووزارة التعليم العالي و البحث العلمي إضافة إلى ممثل عن المجلس الوطني الاقتصادي و الاجتماعي.

و تأتي اللجنة الوطنية للمناخ تعزيزا للجهاز المؤسسي بغية ضمان التنسيق و متابعة السياسات و البرامج الوطنية المتعلقة بالتغيرات المناخية و تقييمها و اقتراح إجراءات تسعى إلى ضمان تنفيذ الالتزامات التي اتخذنها الجزائر في إطار الاتفاقية إطار للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية و الهيئات الدولية و/أو القرارات المتخذة حول مسائل التغيرات المناخية.

و يطمح التزام الجزائر إلى المساهمة في الخفض من انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري ما بين 7 و 22 % مع آفاق 2030، مرفوقا بالتمويلات الخارجية و تنمية التكنولوجيات و نقلها و تعزيز القدرات. ويتم بلوغ 7 % من خفض الغازات المسببة للاحتباس الحراري اعتمادا على الوسائل الوطنية كما تسعى الجزائر إلى ضم مجهودها إلى المجهود العالمي المبذول لمواجهة التغيرات المناخية بإنصاف نظرا لكونها تعد من بين الدول التي لها انبعاث منخفضة من الغازات المسببة للاحتباس الحراري.

لقد تعهدت الجزائر بدعم المجتمع الدولي في جهوده الرامية إلى خفض الغازات المسببة للاحتباس الحراري على الرغم من أنها تساهم منذ مدة طويلة في التخفيف من الغازات المسببة للاحتباس الحراري من خلال ترجيح الغاز الطبيعي الذي يعد طاقة نقية في مزيجها الطاقوي.

تمجد المساهمة المعتزمة المحددة على المستوى الوطني للجزائر اللجوء إلى الخليط الطاقوي و تشجيع الطاقات المتجددة في إطار تحديث البرنامج الوطني للطاقات المتجددة و الفعالية الطاقوية المصادق عليه من طرف مجلس الوزراء بتاريخ 24 مايو 2015.

و حسب المساهمة الجزائرية المعروضة في مؤتمر الأطراف 21، تلتزم الجزائر بالخفض من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري بنسبة 7 % مع آفاق 2030 باستعمال وسائل وطنية من خلال الأعمال الهادفة إلى تفعيل تحول طاقوي و تنوع اقتصادي.

و يمكن أن يبلغ التخفيض من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري 22 % على أن تتلقى الجزائر الدعم الدولي.و عليه، يبقى تحقيق هذا الهدف خاضعا للدعم من حيث التمويلات الخارجية و نقل التكنولوجيا و تعزيز القدرات.

أهم الانجازات:

  • المخطط الوطني للمناخ (PNC)
    دﱠعم مشروع APNCمديرية التغيرات المناخية و وزارة البيئة و الطاقات المتجددة بغية تحقيق مهمتها التنسيقية مع مختلف القطاعات ، و ذلك من أجل دمج الانشغالات المتعلقة بتغير المناخ في سياساتها القطاعية.
    بفضل المخطط الوطني للمناخ ، تم تخطيط وتوجيه وتنسيق التدابير السياسية المخصصة لمكافحة تغير المناخ بطريقة متناسقة ومشتركة بين القطاعات.
    أﱠيد المشروع مختلف إجراءات المخطط الوطني للمناخ على المستوى الوطني ، عبر التعاون الوثيق بين دائرتنا الوزارية والقطاعات المختلفة المعنية وهذا من خلال لجنة المناخ الوطنية الموسعة إلى 18 قطاع بقرار من معالي الوزيرة في أوت 2018.

 

  • دراسة وطنية تحليلية لمخاطر الهشاشة المناخية، أطلقت في سنة 2015.
  • تحليل لمخاطر و الهشاشة المناخية لقطاعي الفلاحة و الغابات
  • تحليل لمخاطر و الهشاشة المناخية لقطاع الموارد المائية
  • رافق المشروع القطاعين بغية دمج إجراءات الملائمة مع التغيرات المناخية ، و هذا في مخططاتهما للتنمية ، نجد من الوثائق المسلمة :

.1 تقرير حول دمج الملائمة مع التغيرات المناخية في قطاعي الفلاحة و الغابات .

.2  تقرير حول دمج الملائمة مع التغيرات المناخية في قطاع الموارد المائية.