الورشة الوطنية الأولى المتعلقة بالمصادقة على المعطيات المحدثة حول حال التنوع البيولوجي – إعداد التقرير الوطني السادس حول التنوع البيولوجي، 23 سبتمبر 2019، الجزائر.

التقرير الوطني السادس حول التنوع البيولوجي

 

مشروع دعم إعداد التقرير الوطني السادس حول التنوع البيولوجي

 

لقد صادقت الجزائر على الاتفاقية حول التنوع البيولوجي عام 1995.

إن الدول الأطراف ملزمة بموجب المادة 26 من هذه الاتفاقية بإعداد تقارير وطنية بصفة دورية من أجل إعطاء معلومات حول فعالية الإجراءات المتخذة لتفيد هذه الاتفاقية .

بادرت وزارة البيئة و الطاقات المتجددة بعملية إعداد التقرير الوطني السادس حول التنوع البيولوجي، بدعم تقني من برنامج الأمم المتحدة للتنمية بصفته وكالة تنفيذ لصندوق البيئة العالمي وهذا، في إطار برنامج دعم إعداد التقارير الوطنية السادسة حول التنوع البيولوجي، الذي يغطي أربعة و ستون 64 دولة مؤهلة للتموين عن طريق صندوق البيئة العالمي.

لقد سمح هذا العمل بإبراز المجهودات المبذولة من طرف الوزارات و مؤسساتها التقنية و إجراءات حماية التنوع البيولوجي و المحافظة عليه و استغلاله المستديم و تثمينه.

كما أبرز هذا العمل- عند الاقتضاء- المبادرات الرامية إلى التقليل من الضغوطات و التهديدات وكذا عمليات ترميم و إعادة تأهيل المواقع المتدهورة .
إن إعداد التقرير الوطني السادس حول التنوع البيولوجي تم بطريقة تشاركية و شاملة و بمنهجية تهدف إلى خلق إجماع حول تقييم المؤشرات المستعملة في تقييم التقدم المحرز من طرف الجزائر فيما يخص تحقيق الأهداف الوطنية للإستراتجية الوطنية و مخطط العمل للتنوع البيولوجي و أهداف آيشي.
يسمح هذا التقرير :

– بفحص حالة تقدم تنفيذ الإستراتجية الوطنية ومخطط العمل حول التنوع البيولوجي (2016-2030)؛
– بتعيين الإجراءات المتخذة و كذا فعاليتها لتحقيق الأهداف الوطنية و كذا أهداف آيشي ( مساهمة الجزائر في تحقيق أهداف آيشي )؛
– بتقييم التقدم المحرز و كذا فعاليته لتنفيذ الأهداف الوطنية و أهداف أيشي.
لقد تم تنظيم ثلاث (3) ورشات لمناقشة و استخلاص النتائج للمصادقة على المحاور المختلفة للتقرير. كما نظمت ورشة رابعة يوم 20 ديسمبر 2018 بفندق لمراز بالجزائر العاصمة تم أثناءها تقديم و مناقشة التقرير الوطني حول التنوع البيولوجي و المصادقة عليه.

 

 

نشر بتاريخ 26 مارس 2019