الساحل

تقديم:
من مرسى بن مهيدي (الحدود المغربية) في الغرب، إلى رأس رو (الحدود التونسية) في الشرق، تمتد المنطقة الساحلية الجزائرية على طول خط ساحلي 1641.32كلم ، التي تضم 14 ولاية ساحلية و 136 بلدية ذات واجهة بحرية.

في الواقع يمثل الساحل الجزائري، من خلال موقعه الجغرافي على نطاق حوض البحر الأبيض المتوسط تنوعا بيولوجيا مهما يقدر بنحو 4150 نوعا ( 950 جنسا و 761 عائلة)، و التي تتوزع على جميع الأنظمة الإيكولوجية البرية و البحرية . أعشاب البوزيدونيا أوسيانيكا ،غابات سيستوزاغ، غابات ديكتيوبتيغيس مومبغنيسيا ، الطرقات الساحلية (كوغالينا الونقاتا)، الأرصفة البحرية، الأعماق المرجانية الأعماق الصخرية، الأعماق الخافتة، المحارات الطبيعية، أعماق كوغاليوم غبغوم و أخيرا الموائل الجزيرية، التي تشكل أساسا أهم الموائل و النظم الإيكولوجية البحرية المحددة.

تعتبر كذلك الموائل البرية، الكثبان الرملية الساحلية ،الأشرطة الشاطئية ، المسطحات المائية الساحلية ، المناطق الرطبة الساحلية وكذلك الشواطئ الصخرية ذات أهمية إيكولوجية كبيرة .