بخصوص الإجراءات الوقائية والاحترازية من فيروس كورونا

بسم الله الرحمان الرحيم

مواطناتنا مواطنينا الكرام …السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته …
هانحن كمسلمين ومؤمنين بالله نعيش هذه الأيام أوقاتا صعبة على غرار الكثير من سكان دول العالم نتيجة انتشار وباء كورونا فيروس، هذا الوباء الذي حلّ بالجزائر مما يفرض علينا حكومة وشعبا الالتزام بتدابير وقائية واحترازية نسأل الله أن يحفظنا وأن يجعلها سببا في حماية أنفسنا، أحبائنا، آبائنا وأمهاتنا، وجميع من حولنا.
فوجب علينا كوزارة البيئة والطاقات المتجددة ومن خلال المهام المسندة إلينا الرامية إلى تحسين الإطار المعيشي للمواطن والمحافظة على بيئته والوسط الذي يعيش فيه إضافة إلى جميع المجهودات التي تبذلها القطاعات الأخرى، أن نلتمس من جميع المواطنات والمواطنين التحلي بالحيطة والحذر، وهذا من خلال:

1. الحرص على النظافة والوقاية في بيوتكم خاصة الأماكن التي يمكن أن تكون حاضنة للفيروس من حمامات، طاولات الطبخ والأكل، مقابض الأبواب ومصاعد العمارات وغيرها. أماكن العمل، ووسائل التنقل الخاصة وغيرها باستعمال مواد التنظيف اللازمة.
2. عدم الرمي العشوائي للنفايات واحترام أوقات جمعها تجنبا لتكديسها حتى يتسنى لعمال النظافة رفعها في الوقت المناسب.
3. عدم الرمي العشوائي لوسائل الوقاية من هذا الوباء بعد الانتهاء من استعمالها، ووضعها في أكياس بلاستيكية وغلقها جيدا قبل رميها مع النفايات المنزلية الأخرى.
4. الاستهلاك الرشيد وعدم الإسراف للتقليل من حجم النفايات المنتجة لمساعدة مؤسسات النظافة للتخلص منها بسهولة.
5. نلتمس من الجمعيات البيئية والمجتمع المدني التكثيف من عمليات التحسيس والتوعية، حفاظا على النفس البشرية، والتي هي أعظم شيء عند الله تبارك وتعالى.
وفي الأخير أتمنى لكم السلامة والعافية من هذا الوباء، وأرجو منكم عدم التهاون في اتخاذ جميع التدابير والإجراءات الاحترازية والوقائية منه، سائلين المولى عز وجل أن يرفعه علينا وعلى سكان المعمورة جمعاء.
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *