الجزائر تحضر لبناء أكبر محطة للطاقة الشمسية

كشف المدير العام لمركز تنمية الطاقات المتجددة البروفسور، نور الدين ياسع، الإثنين، عن التحضير لإنجاز أكبر محطة من الطاقة الشمسية “الفتوفلتاييك” المركزة بسعة 30 كيلو واط في وحدة البحث بغرداية وبها يتم التركيز للإشعاع الشمسي مع نظام متحرك متابع لحركة الشمس.

وأعلن البروفسور نور الدين ياسع، خلال نزوله ضيفا على برنامج “ضيف الصباح” بالقناة الإذاعية الأولى، أن وزارة الطاقة تعكف قريبا على تحضير مناقصة وطنية ودولية من أجل الإنجاز في المرحلة الأولى 4 آلاف ميغاواط من الطاقة الشمسية الكهروضوئية.

وأضاف أن الجديد في هذه المناقصة أن سعر الكيلو واط الساعي سيكون وفق العروض التي تقدم من الشركات المختلطة وسيكون العرض لأقل ثمنا من حيث سعر الكيلو واط الساعي فهو الذي سيتحصل على المشاريع.

وأكد المدير العام لمركز تنمية الطاقات المتجددة أن الجزائر ستحصي حسب المحطات المنجزة للطاقات المتجددة بمختلف أنماطها بحوالي 400 ميغاواط وذلك بعد استكمال إنجاز 20 مدينة شمسية في مناطق الجنوب.

وكشف ضيف الأولى عن تشجيع تصنيع المعدات للطاقات الشمسية في الجزائر، ومرافقة ذلك بالإدماج المحلي لإنجاز هذه المشاريع بتكوين إطارات لدعم المستثمرين في بالمجال.

وأعلن عن وجود شراكة مع كوريا الجنوبية لإنجاز محطة كهروضوئية على الأسطح غير المستعملة موجهة لإنارة الإدارات.

وقال البروفسور ياسع إن مركز تنمية الطاقات المتجددة له مخابر بحث ويقوم بتوزيع الألواح الشمسية من أجل إنارة المنازل في المناطق النائية والإنارة العمومية وكذا الموجهة للفلاحة والمستعملة في الري، كما ينجز المركز حقول لتوليد الطاقة من الرياح كما هو الحال في منطقة رقان وعين صالح وتندوف ويوجد مشروع بأدرار بمقدار 10 ميغاواط لتوليد  الكهرباء من طاقة الرياح لأن معدل سرعتها مرتفع بالمنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *