وزيرة البيئة الجزائرية: أفريقيا تضم أكثر من 60% من التنوع البيولوجى بالعالم

وجهت فاطمة زهرة زرواطى، وزيرة البيئة والطاقة المتجددة بالجزائر، الشكر لكل المجهودات التى قدمتها مصر لاستقبال الوفود المشاركة بمؤتمر الأطراف الرابع عشر للأمم المتحدة للتنوع البيولوجى، والتنظيم، مؤكدة أن أفريقيا أصبحت حاليا مضطرة لإيجاد ما تقدمه لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، وما هو اكثر منها، مشيرة إلى أن رئاسة مصر لمؤتمر الأطراف، وعقده بمدينة شرم الشيخ مدينة السلام يعد إنجازا لمصر، وللعالم العربى ككل، رغم عدم مسئوليتهم عن تزايد معدلات الانبعاثات، موضحة أن القارة الأفريقية تحمل أكثر من 60% من التنوع البيولوجى حول العالم

وأضافت فاطمة، خلال كلمتها بالمؤتمر الصحفى المنعقد الآن على هامش مؤتمر التنوع البيولوجى: أن الحفاظ على الموارد للأجيال تحتاج جهود إضافية، للجهود الدولية التى تبذل حاليا للحفاظ على البيئة والتنمية المستدامة، وكيفية الاستثمار للتنوع البيولوجى، وكيفية استغلال الركائز الطبيعية كالماء والتربة والهواء، خاصة أن كل ما قد يحدث فى المستقبل يعرض الأرض لنزاعات، فقد أصبحنا نجد الآن لاجئين نتيجة للتصحر، مؤكدة أن مدينة شرم الشيخ ستجعل من مصر قبلة لتضافر كل جهود الدول الأفريقية، وكل دول العالم للحفاظ على البيئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *